عدد مرات النقر : 283
عدد  مرات الظهور : 4,643,141
عدد مرات النقر : 289
عدد  مرات الظهور : 4,643,138
عدد مرات النقر : 426
عدد  مرات الظهور : 4,643,040
آخر 10 مشاركات
الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
صرير قلم وآنفاس مبعثره

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
تعــال سمعنا مزااجك بدون موسيقى

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اجمل التراحيب - ورده جوري

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
سلام يا حر على الطيب المتبوع ! من بيت عز ما تغير طبوعه !مروة سمير

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
ما.تمتنع.منه.المرأة.التي.تريد.أن.تضحي.

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
هل يجوز للمضحي نتف الإبط

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
الموكل.بالأضحية.لا.يأخذ.من.شعره.

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
حكم الطيب والجماع للمضحي

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
حكم تمشيط المرأة لشعرها في عشر ذي الحجه

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
لمن أراد أن يضحي


الإهداءات

العودة   منتديات الوان فسفورية > «۩۞۩- منتدى الوان فسفورية العام -۩۞۩» > «۩۞۩-نسمات ايمانيه-۩۞۩»




تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر تابعنا على قوقل بلس تابعنا على اليوتيوب تابعنا من خلال الار اس اس

اسم العضو
كلمة المرور

الملاحظات

«۩۞۩-نسمات ايمانيه-۩۞۩» لكل المواضيع الاسلامية المتعلقه بديننا الاسلامي بالاضافه للفتاوي والمحاضرات[على منهج اهل السنة والجماعة]

الميثاق الذي أخذه الله على العباد

قال تعالى: ﴿ وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-28-2018
 -  • إدارة الموقع
{؛؛؛؛غدق حرف ؛؛؛؛}
بسمة امل غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~ [ + ]
سبحان الله و بحمده
سبحان الله العظيم
قـائـمـة الأوسـمـة
مؤسس قيادي

التواجد

الادارة المميزة

الادارة العليا

لوني المفضل Antiquewhite
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل : Oct 2011
 فترة الأقامة : 2485 يوم
 أخر زيارة : منذ 2 أسابيع (11:49 PM)
 المشاركات : 41,654 [ + ]
 التقييم : 6154
 معدل التقييم : بسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي الميثاق الذي أخذه الله على العباد




قال تعالى: ﴿ وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ * أَوْ تَقُولُوا إِنَّمَا أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِنْ بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ * وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ وَلَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ ﴾ [الأعراف: 172 - 174].


وقد اختلف العلماء في حقيقة هذا الميثاق على قولين:

القول الأول: أنه على ظاهره كما ورد في الآية:

وذلك بأن الله كلمهم، وكلموه، وأخذ عليهم الميثاق، وأشهدهم على أنفسهم، ويؤيد هذا ما ثبت عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الله تعالى أخذ الميثاق من ظهر آدم عليه السلام بنَعْمانَ يوم عرفة، فأخرج من صُلبه كل ذرية ذرأها، فنثرها بين يديه، ثم كلمهم قِبَلًا: ﴿ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ * أَوْ تَقُولُوا إِنَّمَا أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِنْ بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ ﴾ [الأعراف: 172، 173][1].

ومعنى "قِبَلًا": أي مواجهة.


القول الثاني: أنه ميثاق الفطرة:

قال ابن كثير رحمه الله: "وذهب طائفة من السلف والخلف إلى أن المراد بهذا الإشهاد إنما هو فطرهم على التوحيد؛ كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((كل مولود يولد على الفطرة - وفي رواية: على هذه الملة - فأبواه يهوِّدانه وينصرانه ويمجسانه، كما تولد البهيمة بهيمة جمعاء، هل تحسون فيها من جدعاء؟!))[2].

و"الجمعاء": الكاملة الخلقة، و"الجدعاء": مقطوعة الأنف.


وعلى هذا التقرير، فيكون معنى الآية: أن الله أوجدهم شاهدين بذلك، قائلين بلسان حالهم لا بالمقال؛ [لأن الشهادة تكون بالحال كما تكون بالقول؛ كقوله تعالى: ﴿ مَا كَانَ لِلْمُشْرِكِينَ أَنْ يَعْمُرُوا مَسَاجِدَ اللَّهِ شَاهِدِينَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ بِالْكُفْرِ ﴾ [التوبة: 17]؛ أي: حالهم شاهد بذلك][3].


الجمع بين القولين:

قال الشيخ حافظ أحمد حكمي - رحمه الله - في كتابه "معارج القبول": (ليس بين التفسيرين منافاة، ولا مضادة، ولا معارضة؛ فإن هذه المواثيق كلها ثابتة بالكتاب والسنة:

الأول: الميثاق الذي أخذه الله تعالى عليهم حين أخرجهم من ظهر أبيهم آدم عليه السلام، وأشهدهم على أنفسهم: ﴿ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى ﴾ [الأعراف: 172] الآيات، وهو الذي قاله جمهور المفسرين - رحمهم الله - في هذه الآيات، وهو نصُّ الأحاديث الثابتة في الصحيحين وغيرهما.


الثاني: ميثاق الفطرة، وهو أنه - تبارك وتعالى - فطَرهم شاهدين بما أخذه عليهم في الميثاق الأول؛ كما قال تعالى: ﴿ فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ﴾ [الروم: 30]، وهو الثابت في حديث أبي هريرة، وعياض بن حمار، والأسود بن سريع رضي الله عنهم[4]، وغيرها من الأحاديث في الصحيحين.


الثالث: هو ما جاءت به الرسل وأنزلت به الكتب؛ تجديدًا للميثاق الأول، وتذكيرًا به: ﴿ رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا ﴾ [النساء: 165]، ففيه تفصيل:


فمن أدرك هذا الميثاق وهو باقٍ على فطرته التي هي شاهدة بما ثبت في الميثاق الأول، فإنه يقبل ذلك من أول مرة ولا يتوقف؛ لأنه جاء موافقًا لما في فطرته، وما جبله الله عليه؛ فيزداد بذلك يقينه، ويقوى إيمانه، فلا يتلعثم ولا يتردد.


ومن أدركه وقد تغيرت فطرته عما جبله الله عليه من الإقرار بما ثبت في الميثاق الأول، بأن كان قد اجتالته الشياطين عن دينه، وهوَّده أبواه أو نصَّراه أو مجَّساه - فهذا إن تداركه الله برحمته فرجع إلى فطرته وصدَّق بما جاءت به الرسل ونزلت به الكتب، نفعه الميثاق الأول والثاني، وإن كذب بهذا الميثاق، كان مكذبًا بالأول والثاني، فلم ينفعه إقراره به يوم أخذه الله عليه.


ومن لم يدرك هذا الميثاق، بأن مات صغيرًا قبل التكليف، مات على الميثاق الأول، على الفطرة، فإن كان من أولاد المسلمين، فهم مع آبائهم، وإن كان من أولاد المشركين، فالله أعلم بما كانوا عاملين)[5]؛ اهـ.


قلت: فعلى هذا فإن الله برحمته لم يؤاخذ الخلق بمجرد الميثاق الأول، وإن كان وحده - أي الميثاق الأول - يكفي في إقامة الحجة عليهم، لكنه لا يؤاخذهم حتى يرسل الرسل، ويقيم عليهم الحجة بهم؛ ولذلك قال تعالى: ﴿ وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا ﴾ [الإسراء: 15]، وسوف نسوق بإذن الله تعالى ما يتعلق بأصول الإيمان التي ينبغي للمسلم أن يكون على إلمام بها، وهي ستة: الإيمان بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، والإيمان بالقدر، وهي الأصول الواردة في حديث جبريل، حيث سأل النبيَّ صلى الله عليه وسلم عن الإيمان، فقال: ((الإيمان: أن تؤمن بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، وتؤمن بالقدر خيره وشره))؛ رواه مسلم.

:

الشيخ عادل يوسف العزازي

 

الموضوع الأصلي : الميثاق الذي أخذه الله على العباد     -||-     المصدر : منتديات الوان فسفوريه     -||-     الكاتب : بسمة امل

hgldehr hg`d Ho`i hggi ugn hgufh]





رد مع اقتباس
قديم 01-29-2018   #2
 -  • • نائبة المؤسس • •
* الآدارة العليا *
{؛؛؛؛ منوة البحار؛؛؛؛}


العسل قلبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 435
 تاريخ التسجيل :  Feb 2012
 أخر زيارة : 04-29-2018 (06:27 AM)
 المشاركات : 13,168 [ + ]
 التقييم :  4362
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لآاله الا الله محمدا رسول الله
لوني المفضل : Crimson
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



راااق لي ماقرات
اشكرك علي اقتنائك للطرح
والله يعطيك العافيه


 


رد مع اقتباس
قديم 01-30-2018   #3
 -  • إدارة الموقع
{؛؛؛؛غدق حرف ؛؛؛؛}


بسمة امل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل :  Oct 2011
 أخر زيارة : منذ 2 أسابيع (11:49 PM)
 المشاركات : 41,654 [ + ]
 التقييم :  6154
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله و بحمده
سبحان الله العظيم
لوني المفضل : Antiquewhite
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



شموخ
اسعدني تواجدك الرائع
زدتي موضوعي جمالا
انتظر اطلالتك دوما
لك اعطر تحية


 


رد مع اقتباس
قديم 04-01-2018   #4
 -  × لون محلو ×


الخالدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4583
 تاريخ التسجيل :  Nov 2017
 أخر زيارة : منذ 3 أسابيع (01:59 AM)
 المشاركات : 518 [ + ]
 التقييم :  330
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



يَعطِيك ألعَآفِيةَ
شُكرَاً أقطِفُهَآ مِن قَلبْ ألجَمَآل
لِتُلِيق بِ حَجمَ جَمَآلِ طَرحِك
دَآمَت ألسَعَآدَةَ رَفَيقَةَ حَيَآتِكْ
طَوقُ يَآسَمِينْ لِروحِك


 


رد مع اقتباس
قديم 04-05-2018   #5
 -  • إدارة الموقع •
{؛؛مهندس الحرف والكلمة؛؛}


طلال محمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4292
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : منذ يوم مضى (02:35 PM)
 المشاركات : 10,361 [ + ]
 التقييم :  5182
 الدولهـ
Bahrain
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Tan
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



بسسمة امل

سلمت يمناك


 
  مـواضـيـعـي


رد مع اقتباس
قديم 04-30-2018   #6
 -
[[نفحات عذبه]]
°•.ღ.•° إدارة الموقع °•.ღ.•°
أتعبتني يا قلب وآنا اللي كنت من طعنهم أدآويك😥💝


قمرالليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2420
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 أخر زيارة : 04-30-2018 (06:02 AM)
 المشاركات : 18,746 [ + ]
 التقييم :  328
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~


لوني المفضل : Floralwhite
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



جزاك الله خيراً وبارك فيك
وجعله في ميزان حسناتك
ورزقك الجوه بغير حساب
واسعدك الله دنيا وآخره
/


 


رد مع اقتباس
قديم 05-05-2018   #7
 -  × لون محلو ×


رماد انسان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4647
 تاريخ التسجيل :  May 2018
 أخر زيارة : 07-08-2018 (09:19 AM)
 المشاركات : 636 [ + ]
 التقييم :  260
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



يعطيك العافيه على الطرح القيم والرائع
جزاك الله كل خير وجعله فى ميزان
حسناتك يوم القيامة
وتسلم الايادى وبارك الله فيك
دمت بحفظ الرحمن


 


رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #8
 -

[[ عـطـرٌ ممزوج ٌ بــ { آنفاسه ]]
{؛؛؛؛ ::×مِےـليّےـكےـة قَےـلبّـهےـِ×::؛؛؛؛}


جنان الكلمة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : منذ 3 ساعات (11:55 AM)
 المشاركات : 57,261 [ + ]
 التقييم :  12190
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
تعلمت ان العطا لوزاد عن حده خطا
تعلمت ان الجميل مايملا كفوف البخيل
تعلمت ان العيون اذاعشقت تصير ستر وغطا
وان أصدق دروب المحبه ماتبغى دليل
بس إنت
أغلامن مشى على الأرض ووطا
وصدقني
غلاك مومحتاج لدليل
لوني المفضل : Lightcoral
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد














تميز في الانتقاء
سلمت على روعه طرحك
جزاك الله خيـر
وبـارك الله فيـك
وأسال الله لك التوفيق دائما
وأن يجمعنا على الود والإخاء والمحبة


دمت ودامت لنا روعه مواضيعك



















 


رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #9

 -
[[ مٌسَؤالُة قًسًمِ الحيِآة آلآسٍريِهـ ]]
{؛؛؛؛ ::× ڪنْڒٍ لُنْ يُتْڪرر ×::؛؛؛؛}


المترفه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 131
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : منذ 2 يوم (03:02 PM)
 المشاركات : 2,465 [ + ]
 التقييم :  640
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
تسآلني وش آبي
آبي قلبك × آبي حبك
آبي حتى ـآ دموع عينك
آبي قربك × آبي روحك
آبي حتى ـآ دفى ـآ يدينك
آبي { قلبك يصير قلبي ×
وآبي × آيدي تظل بيدك }
آبي حزنك × آبي همك
ولو تسآلني وش آبي بعد
بقولك آبي { دنيآك لي }
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: الميثاق الذي أخذه الله على العباد



يعطيس العافيه

وجزاك الله خير
دمتي بخير


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السر الذي أذاعته حفصةفطلقهاالنبي صلى الله عليه وسلم °•.ღ.•°طلة سحابه°•.ღ.•° 3 08-05-2014 04:41 AM
مـاهو الشي الذي لا يعلمه الله ؟؟ بسمة امل «۩۞۩-نسمات ايمانيه-۩۞۩» 20 09-05-2013 11:58 AM
أستودعكم الله الذي لا تضيعُ ودائعه! أبو حمزه «۞.مقتطفات للمواضيع العامه.۞» 6 01-18-2013 01:14 AM
سبحان الله..الذي جمع رعب الطبيعه مع جمالها العسل قلبي «۞.Photography.۞» 6 11-18-2012 09:49 AM
أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه العسل قلبي «۩۞۩-نسمات ايمانيه-۩۞۩» 6 06-19-2012 02:42 PM


الساعة الآن 02:56 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd منتديات
ضاوي الغنامي الماسة الناف بار::dawi ® طيور الامل © 1,0
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
منتديات الوان فسفورية